2022-05-25T19:30:28+03:00

محسن محيي الدين عن التعاون مع فاتن حمامة ورشدي أباظة: مكنتش بخاف منهم

صحافة الجديد (نجوم و فن)

مشاهدة الموضوع التالي من صحافة الجديد .. محسن محيي الدين عن التعاون مع فاتن حمامة ورشدي أباظة: مكنتش بخاف منهم والان إلى التفاصيل :

قال الفنان محسن محيي الدين، إنه سعيد بالتعاون مع الفنان الراحل فؤاد المهندس في مسرحية سك على بناتك، موضحًا: «من جواه طفل، بيعمل جو لذيذ، كأنه شخصية صغيرة عمرها 18 سنة، ولما بيطلع على المسرح لازم يقرأ قرآن رايح جاي قبل ما تتفتح الستارة، وبعدين يدين طاقة إيجابية».

موقف طريف في مسرحية سك على بناتك

محيي الدين، في حواره مع الإعلاميتين منى عبدالغني وهبة الأباصيري، مقدمتي برنامج الستات مايعرفوش يكدبوا على قناة cbc: «لما حد كان يعمل حاجة تعجبه، كان بيعليها ويكبرها، وفي الفصل الثالث، كنت بشيل حد وأنططه من على الشباك، وكانت ودني كانت على الكرش بتاعه، وكان في رضيع طفل بيعيط في الصالة، فحطيت ودني على كرشه كأن في بيبي بيخرج منه، فضحك والناس ضحكت والناس قعدت تجري ورايا، ومن ساعتها بقى في إيفيه كرشك». 

الفنان محسن محيي الدين، أنه يشعر بأن خبرته زادت مع تتابع السنوات والأعمال الفنية التي يشارك فيها، كما أنه أخرج مسلسلات أطفال ومثّل ونفذ رقصات استعراضية، موضحًا أنه تعاون مع فاتن حمامة في فيلمين ورشدي أباظة في فيلمين وأحمد مظهر وشكري سرحان، وتعلّم منهم أشياءً كثيرة رائعة.

الفنان الحقيقي

وشدد، على أنّ الفنان الحقيقي يساعد من حوله ويشعر بالتواضع: «اتعلمت منهم إزاي الواحد يبقى بني آدم عادي، مش حاسس إنه من كوكب تاني، ومكنتش بخاف من حد منهم، لأنهم كانوا بيخلوني مخفش، وبيحسسوني إني واحد منهم».


التفاصيل من المصدر - اضغط هنا




تفاصيل محسن محيي الدين عن التعاون مع

كانت هذه تفاصيل محسن محيي الدين عن التعاون مع فاتن حمامة ورشدي أباظة: مكنتش بخاف منهم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

و تَجْدَرُ الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على أخبار الوطن وقد قام فريق التحرير في صحافة الجديد بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي. -



نتائج الامتحانات 2022 عيد الأضحى الدوري الانجليزي الابراج الفلكية ترددات القنوات حساب المواطن عادل امام


نجوم و فن اليوم