2022-07-05T22:15:40+03:00

مقتدى الصَّدر خطابان.. لصَدام وبرهم!

صحافة الجديد (اخبار العرب)

مشاهدة الموضوع التالي من صحافة الجديد .. مقتدى الصَّدر خطابان.. لصَدام وبرهم! والان إلى التفاصيل :

مرَّ زمنٌ ليس بطويلٍ في عمر انقلابات العِراق، بين (1999) و(2022)، لنرى كيف ينقلب الخطاب، وكيف تُقاد النَّاس، ليتحول فيها المرفوع إلى حدِّ التقديس أو مخذولاً إلى حد التَّدنيس. فما هي إلا لحظات وتتغير كميائيات الأدمغة، ليحذف كلّ موقف سابق، أمّا النَّاس فليس لهم غير إنزال ورفع الصَّور، تنتظر يوم إنزالها، عاجلاً أم آجلاً.

إنّها دولايب الحوادث، كعروب أو نواعير هيت، تحمل ما تمرُّ بها مِن مياه، مذاقها حسب المواسم، حيث يعرف العِراقيون ما بين مياه «الخنياب» و«الصَّهيود»، الفيضان والجفاف، ذلك بفضل تاريخ النَّهرين الغابر. ألتقط الجواهريّ(ت:1997) هذين الموسمين، فعكسهما على الشَّخصيَّة العراقيَّة، ولستُ معنيا بصحتها أو خطئها، فلا هو مختص بالاجتماع ولا أنا، بقدر ما مثل هذا الاقتران مواقف في السِّياسة العراقيَّة.

قال: «ودجلةَ إذْ فارَ آذيُّها/ كما حُمَّ ذُو حَرَدٍ فاغتلى/ ودجلةَ زهوِ الصَّبايا الملاحِ/ تَخَوَّضُ منها بماءٍ صَرى/ تُريكَ العراقَّي في الحالتينِ/ يُسرِفُ في شُحّهِ والنَّدى»(المقصورة 1947). بين خطابي مقتدى الصَّدر، لصدام حسين(أعدم: 2006)، الرَّئيس الذي يُذكر على لسان مقتدى ب«المقبور» الآن، وبرهم صالح الرَّئيس الحالي، أجد التقلب الفظيع في خطاب السِّياسة العراقيَّة، الذي شخصه شاعرٌ وليس عالم اجتماع، إن صحت تسميتها سياسة، وإلا هي أضاحيك متواترة، بين الأمس واليوم! عندما قُتل محمد الصَّدر(1999)، لم يكن مقتدى معروفاً خارج أسرته، حتى البرقية التي رفعها شاكراً لصدام بعد مقتل والده نشرتها الصحف ببرقية «أسرة الصّدر».

جاء فيها: «القائد الفذ صدام حسين رئيس جمهورية العِراق حفظه الله ورعاه، كانت مواساتكم لنَّا باستشهاد آية الله العظمى السَّيد محمد الصَّدر ونجليه لها أعظم الأثر في نفوسنا. جنبكم الله تعالى كلَّ سوء، ودفع عن عِراقنا العزيز ما يريده الأشرار مِن دمار وإذلال. حفظكم الله وسدد خطاكم نحو الخير، لتبقى راعياً للحوزة الدِّينيَّة، ولقادتها المخلصين، في هذا البلد، الذي كان ولا يزال مشعاً بأنوار أهل البيت عليهم السَّلام، وسيبقى مصدر إشعاع للأجيال القادمة، إن شاء الله تعالى. أدام بقائكم والسَّلام عليكم ورحمة وبركاته.

مقتدى الصَّدر وأسرته 13 ذي القعدة الحرام»(صحيفة القادسي


التفاصيل من المصدر - اضغط هنا




تفاصيل مقتدى الص در خطابان لص دام

كانت هذه تفاصيل مقتدى الصَّدر خطابان.. لصَدام وبرهم! نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

و تَجْدَرُ الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على جريدة الاتحاد وقد قام فريق التحرير في صحافة الجديد بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي. -



نتائج الامتحانات 2022 الدوري الانجليزي الابراج الفلكية ترددات القنوات

كريبتو العرب - UK Press24 - سبووورت نت
اخبار العرب اليوم


- قبل دقيقة